fbpx
أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / من المسوؤل عن تماطل ترميم سور مؤسسة المسجد العمومية بمنطقة سيدي عثمان

من المسوؤل عن تماطل ترميم سور مؤسسة المسجد العمومية بمنطقة سيدي عثمان

صحيفة24/زكرياء الناسك

طالب أباء وأولياء المؤسسة التعليمية الابتدائية المسجد،المجاورة لمقبرة سيدي عثمان المنسية،بإعادة ترميم الحائط الفاصل بين المدرسة والمقبرة،بعدما سقط بفعل الامطار القوية في السنة الماضية.

وأفادت مصادر “صحفية24″، من داخل جميعة آباء المدرسة أنها طرقت جميع الابواب الممكنة لاعادة ترميم الحائط المنهار،كان أخرها محاولة تسوية الوضع مع المديرة الاقليمية دون تحريك الملف الترميم،وهو مازاد من تخوف أولياء الامور على طول مدة التماطل،علما أن تقديم طلب إصلاح الحائط وضع لدى الجهات المختصة في العام الماضي. 

وأضافت مصادرنا إلى أن المقبرة تعرف توافد المتسكعين والمتشردين الذين يجدون ملاذا أمنا بالمكان المنسي،يقومون بشتى أنواع التخذير ما يدفع أولياء الامور الى الخوف على فلذات أبناءهم من تسلل المتسكعين إلى المؤسسة التعليمية خلسة عبر الحائط المهدم والاعتداء على تلاميذ المؤسسة بشكل قد يترتب عنه ضياع حياتهم بسبب أزمة نفسية.

ولحماية الاطفال الصغار من كل خطر محدق بهم بسبب انهيار السور،قررت جمعية الاباء تحمل مسؤولية الترميم غير أن المديرية الاقليمية حالت دون ترميم الحائط تحت ذريعة أن مهمة الاصلاح من إختصاص وزارة التربية الوطنية.

وينتظر المشرفين على ملف الاصلاح من المدير الجديد بالمديرية الاقليمية مولاي رشيد بتحريك ملف الاصلاح السور الذي يحمي المؤسسة وبمن داخلها من كل تربصات الاجانب من المتسكعين،الذين قد يجدون فرصة التسلل من فوهة الحائط للمبيت في مراحيض أو بعض الاقسام.

جدير بالذكر أن أشغال جرف التراب بمقبرة سيدي عثمان،بواسطة جرافة من النوع الكبير،ساهمت في تآكل السور تدريجيا قبل أن يهدم بعد تساقط أمطار غزيرة العام الماضي.

loading...

شاهد أيضاً

تقييم أضرار الساعة الاضافة على جسم المواطن المغربي في فصل الصيف

صحيفة24/متابعة أفادت مصادر مطلعة أن وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، تقوم بإنجاز دراسة حول تغيير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *