مقاهي بمراكش تستعد لشهر رمضان بإعادة نشاطها في ترويج مادة الشيشا…


تعيش مدينة مراكش خلال الآونة الأخيرة و مع اقتراب حلول شهر رمضان المبارك على وقع حمى التسابق في افتتاح أو إعادة ترويج مادة الشيشا ببعض المقاهي المترامية بجل مقاطعات المدينة.

سبب هذا التسابق يعود بالأساس لاستقطاب زبناء الملاهي الليلية و الحانات التي أغلقت أبوابها  ابتداءا من اليوم تحسبا لشهر رمضان.

و في هذا السياق فقد عاينت صحيفة 24 هذا الايام بدء هذا النشاط و بشكل علني بشارع الزرقطوني بحي كيليز حيث يتواجد مقهيين هناك ، بدؤوا في ترويج هذه المادة طيلة اليوم و استقبال القاصرات و المومسات و الباحثين عن اللذة.

و قد أشارت بعض المصادر لكون المنطقة المذكورة تحولت لمكان لترويج الحبوب المهلوسة بمختلف أنواعها و بالخصوص المسماة الاسرائيلية و الواتساب،  و نفس الحال يسري كذلك على مقهى متواجد بشارع عبدالكريم الخطابي قرب مرجان.

كل هذا يتم في إطار الصرامة و الحملات الأمنية المنتظمة التي تقوم بها الدوائر الأمنية و مصلحة الاستعلامات العامة بولاية الأمن، لكن أرباب هذه المقاهي أبوا  إلا أن يتحدوا القانون مع العلم أن البعض منهم صادرة في حقهم قرارات الإغلاق لمدة شهر ، و التي لم يتم تفعليها في انتظار تدخل والي الجهة ووالي الأمن لتفعيل القانون.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*