ما الفرق بين المثقف والمتعلم حامل الشهادة؟


%d9%8a%d8%b5%d8%a8%d8%ad_%d8%a7%d9%84%d8%a7%d9%86%d8%b3%d8%a7%d9%86_%d9%85%d8%ab%d9%82%d9%81

 

كثيرا ما نسمع جملة” شخص متعلم” يقابلها جملة اخرى”شخص مثقف”، ومن الواضح ان ثمة اختلافات في معاني ودلالات الجملتين، فالمثقف غير المتعلم، ووفقا للقاعدة فان كل مثقف متعلم بالضرورة، ولكن ليس كل متعلم مثقف بالضرورة. ويقصد بالمثقف الشخص الذي يعرف في الكثير من الامور والقضايا والعلوم ولديه القدرة على التعامل مع مداركه التعليمية بتوسع وانفتاح لكونه محيط بمعارف عديدة تسمح له بالتحليل والتوسع في ربط القضايا ببعضها البعض وصولا لنتائج ستكون وبالضرورة اوسع وأنضج من ذات النتائج التي يبحثها المتعلم في نفس القضية المثارة. جزء من المشكلات الناجمة عن جدلية”ألمتعلم والمثقف” في زماننا ان المتعلم وخاصة الأكاديمي يحصر كل جهده العقلي والعلمي في تخصص علمي واحد على حسا العلوم والمعارف الأخرى بعكس المثقف الذي تتنوع ثقفته وتتوزع على علوم ومعارف عديدة. انطلاقا من هذه القاعدة نتجت سلسلة اراء حول اهمية التخصص فقط دون النظر الى العلوم الأخرى،في مواجهة المثقف ، والمثقف الموسوعي، وعدم التخصص. فما هو الفرق بين المثقف وبين المتعلم الذي يحمل شهادة علمية فقط؟.

  المثقف يحلو الحديث معه، ولا تمل منه، وهذه صفة تعجبني ويتنقل بك بين ربوع حديقة اهزار لتقطف منها وردات من كل الاصناف. المتعلم متخصص في موضوع، ولا يجيد معظم الوقت الحديث في غيره.

كل مثقف متعلم ولكن ليس كل متعلم مثقف يقول العقّاد ” الناس يقولون اقرأ ما يفيدك .. وانا اقول استفد مما تقرأ ” لا تقرأ بهدف القراءة .. بل بهدف الاستفادة والإفادة


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*