الفريق الاستقلالي للوحدة و التعادلية يتهم قوات الأمن باقتحام المنازل و ترويع المواطنين بالحسيمة…


خرج الفريق الاستقلالي للوحدة و التعادلية ببيان يتهم من خلاله عناصر الأمن باقتحام المنازل وترهيب المواطنين بالحسيمة ، و مطالبين في الوقت نفسه بالوقف الفوري للمداهمات العشوائية لمنلزل الساكنة.

 

و قد عبر الفريق الاستقلالي في نفس البلاغ  عن استغرابه العميق وقلقه الشديد إزاء المداهمات العشوائية والخطيرة التي تتعرض لها الدور السكنية الآمنة بإقليم الحسيمة خاصة مدينة إمزورن، حيث لم تسلم حتى المدارس من عمليات المداهمة الغير القانونية ، وما تخلفه هذه العمليات الاستفزازية والانتقامية من ترهيب ورعب واضطراب لدى الساكنة المحلية عبر إتلاف وتكسير أبواب المنازل وأمتعة وأواني قاطنيها.

واعتبر البلاغ أنه ‘وإيمانا بمخاطر هذه السلوكات التي تضرب في الصميم مرتكزات دولة الحق والقانون والمنافية لأحكام الدستور والقوانين الجارية بها العمل التي تحرم انتهاك حرمة المنازل وتضمن لكل مواطن الحق في سلامة شخصه و أقربائه وحماية ممتلكاته في إطار احترام الحريات والحقوق الأساسية المكفولة للجميع ،فإن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية يطالب بالتدخل العاجل والفوري من أجل وقف هذه الممارسات المشينة التي لا تزيد الوضع بالمنطقة إلا تأزما وتوترا وسخطا لا تخفى خطورته الشديدة على السلم الاجتماعي والاستقرار بهذه المنطقة المجاهدة من وطننا الغالي .


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*