أمن مراكش يوقف 5 أشخاص بتهمة إهانة العلم الوطني


من المقرر أن تشرع المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية امن مراكش ابتداء من صباح اليوم الجمعة، في مسطرة تقديم أمام وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة لخمسة أشخاص متهمين بـ”إهانة العلم الوطني”.

وذكرت يومية “أخبار اليوم” في عددها ليوم الجمعة 9 يونيو، أن الموقوفين الخمسة جرى اعتقالهم أول أمس الأربعاء، للاشتباه في اقتحامهم لمؤسسة صحية عمومية بحي “المسيرة الثالثة” وقيام أحدهم بنزع العلم الوطني من سطح بنايتها، قبل أن يعمد إلى تمزيقه ورميه داخل فضاء الداخلي للمؤسسة نفسها.

ونقلت الجريدة عن مصدر أمني مسؤول قوله، إن المشتبه فيهم الخمسة، والذين تجمعهم رابطة الصداقة واستهلاك المخدرات بشكل جماعي، صعدوا مساء أول أمس الثلاثاء، إلى الطابق العلوي لمركز صحي عمومي بالحي المذكور، الواقع بالمجال الترابي لمقاطعة المنارة والمخصص لإجراء الفحوصات الأولية للنساء للكشف المبكر عن الإصابة بسرطان الثدي، ثم اعتلوا سطح البناية، الذي اعتادوا على اتخاذه فضاء للاستهلاك الجماعي للمخدرات، قبل أن تلعب برأس أحدهم ويبلغ تأثيرها عليه مداه، ويدخل في نوبة هيستيرية، قام خلالها بنزع العلم الوطني ثم شرع في إتلافه، وهو ما قال المصدر نفسه انه لم يرق لباقي أصدقائه، الذين فضلوا الانسحاب وتركه وحيدا في سطح المركز الصحي، قبل ان يرمي بالعلم الوطني إلى الفضاء الداخلي السفلي والالتحاق بأصدقائه.

تدخل المصالح الأمنية بمراكش لم يتأخر طويلا، تقول اليومية، فمباشرة بعد تلقيها لإخبارية رسمية في الموضوع، صباح أمس الأربعاء، من طرف المندوبية الإقليمية لوزارة الصحية بمراكش، اثر توصلها بتقرير من طرف الطبيبة المسؤولة عن إدارة المركز حول واقعة اقتحامه وإتلاف العلم الوطني الذي يعتلي بنايته، حلت بعين المكان عناصر من الشرطة القضائية والعلمية والتقنية، والتي قامت باتخاذ الإجراءات الأمنية الأولية، قبل أن يتم تحديد هوية احد المشتبه فيهم، الذي جرى توقيفه، ساعات قليلة بعد ذلك.

وجرى اقتياد الموقوف إلى مقر المصلحة الولائية للشرطة القضائية، وشرع في الاستماع إليه في محضر رسمي، كشف فيه للمحققين عن هوية باقي شركائه، الذين يوجد بينهم قاصر، فيما تتراوح أعمار الثلاثة الآخرين بين 19 و21 سنة، بينهم ابن ضباط متقاعد بالقوات المسلحة الملكية، والذين جرى توقيفهم تباعا زوال اليوم نفسه.

هذا، وقد تقرر وضع أربعة موقوفين رهن الحراسة النظرية وتقديهم في حالة اعتقال، أمام النيابة العامة، لاشتباههم في ارتكابهم تهما تتعلق بانتهاك حرمة مؤسسة عمومية، واستهلاك المخدرات و إهانة العلم الوطني، فيما تم إخلاء سبيل المشتبه فيه القاصر، الذي تم تقديمه في حالة سراح، من أجل المشاركة في التهم السابقة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*