لبنى ابيضار تشرميل الشيخ الفيزازي و هاكيفاش!!!


في اخير تدوينة لها كتب الفنان المراكشية لبنى ابيضار رسالة الشيخ الفيزازي  حيث عنونتها

برسالة إلى الغبي الشيخ الفيزازي.

و مما جاء في هذه الرسالة

(بعث لي احد الاصدقاء بشريط فيديو لبرنامج بإحدى القنوات الجديدة تقدمه احدى المقدمات الجديدات على الساحة تستضيف فيه الشيخ الفزازي الى هنا كل شيء بخير ، لكن ان يتم اقحام اسمي في البرنامج واستغلاله لكسب الجمهور فهذا مرفوض بالمطلق وأتحفظ عليه من المقدمين الجدد الذين يريدون صنع ( الببببوووز) على حساب الشخصيات العامة ك لبنى ابيضار..

الكارثة الاخرى كانت اصرار الشيخ الفزازي على انني اتصلت به وطلبت منه ان اتوب لكوني “عاهرة” وهذا كلام مجانب للصواب فلم يسبق لي ان طلبت منه هذا الطلب لانني ان أردت التوبة فسأفعل ذلك مباشرة مع السماء دون وسيط او قواد ديني . فحتى لو كان كلامه صحيحا ( واخا هو كذيذيب ومحب للفتنة ) الا انه انطلاقا من مسؤوليته الاخلاقية والدينية ( زعما زعما ) كان عليه ان يسترني كما يفعل الكهان بالكنائس بغرف الاعتراف بحيث يعترف المذنبون بذنوبهم امام الكاهن الذي يقوم بسترهم سترا أبديا اخلاقيا ، وهذا ما قد لا نجده عند الفهاماتور الكبير الشيخ الفزازي الذي يتكلم في كل شيء والشيء ..

مجرد اطلالة على صفحتك يا شيخ سيظهر لنا انك لست اهلا للثقة باكاذيبك اليومية حول الحراك بالريف ومجموعة من القضايا الاخرى وحبك للشهرة والبووووز الإعلامي ، فمابالك كذبك على انسانة مثلي تعرضت للخيانة من أطراف عديدة منهم انت ياشيخ،
مخالفتك الشرعية الاخرى انك اغتبتني في غيابي ومن يغتب فجزاؤه تعرفه جيدا ياشيخ فلن اعلمك مفهوم الغيبة وأحكامها وحتى كفارتها التي تتجسد في الدعاء و الاستغفار لي والتوبة الصادقة من طرفك من هذا الفعل والعزم على عدم الرجوع اليه لان هذا متعلق بحقوق العباد فهي لذلك أشد خطرا إذ يتعدى فيها الظلم إلى الناس ولسمعتهم.

أتمنى ان تلجم لسانك وإلا تصفني ب( العاهرة ) مطلقا ولا تنسى ان عاهرة من بني اسرائيل دخلت الجنة لانها سقت كلبا لكن الاكيد ان الجنة لن يدخلها المجرمون الفتانون الارهابيون من اصحاب العهر الايديولوجي والديني .

انا لست عاهرة انا ممثلة فرنكفونية أيها الجاهل. )


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*