تدهور الحالة الصحية للبرلماني الذي أضرم النار في جسده بإدارة المكتب الشريف للفوسفاط بنجرير…


أفادت مصادر خاصة لصحيفة 24 قبل قليل أن البرلماني المنتمي لحزب الأصالة و المعاصرة  عبداللطيف الزعيم و الذي أقدم على إضرام النار في جسده يوم الخميس المنصرم تدهورت حالته الصحية بإحدى المصحات الخاصة مما استدعى ادخاله على وجه السرعة للعناية المركزة.

هذا و لازال الغموض يلف حول حالته الصحية وفقا لذات المصادر.

جدير بالذكر أن  عبداللطيف الزعيم أضرم النار في جسده بإدارة المكتب الشريف للفوسفاط بمدينة بنجرير، يوم الخميس 15 يونيو الحالي  و ذلك بعد  إخباره بقيام شركة الفوسفاط بنزع ملكية “ضيعة إنتاج البيض” التي يملكها بذات المدينة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*