وزير الصحة يتخد إجراءا صارما في حق طبيبة متغيبة كادت تتسبب في مقتل سيدة أربعينية…


أكدت مصادر إعلامية أن وزير الصحة الحسين الوردي قد قرر توقيف طبيبة ولادة تعمل بالمستشفى الإقليمي للسمارة ،و إحالتها على لجنة تأديبة  و ذلك لتغيبها عن العمل مرارا  و إدلائها بشواهد طبية و إخلالها بمهامها في وقت كاد يتسبب هذا الغياب في وفاة سيدة أتت للمستشفى و هي تعاني من نزيف حاد.

فحسب جريدة “أخبار اليوم ” التي أوردت الخبر في عددها الصادر يومه الإثنين ، فإن سيدة حامل في الواحدة و الأربعين من العمر قدمت للمستشفى الإقليمي للسمارة و هي تعاني نزيفا دمويا حادا ، ليتبين أن الطبيبة المختصة غير موجودة، ليقدم مدير المستشفى على الاتصال بالطبيبة المتغيبة إلا أنها هاتفها ظل يرن دون إجابة ، و نظرا لخطورة الحالة ، فقد اضطر للتنقل لمنزلها لكن لم يرد عليه أحد على  الرغم أن الطبيبة كانت لديها مداومة.

و حسب نفس المصدر ،و لما تم استنفاد كل محاولات جلب الطبيبة المتغيبة ، تم اللجوء لاستخدام مروحية طبية للوزارة لجلب طبيب أخصائي في النساء والتوليد وممرض مختص في المستعجلات ونقلهما من مستشفى العيون.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*