بعد فيديو والي الجهة العدوي…أوباري يقول”زمن الوصاية على المجالس إنتهى”


لم ينتظرعبد الله أوباري ،نائب رئيس جهة سوس ماسة، كثيرا من اجل الخروج بتدوينة له على حسابه الخاص بالفايسبوك،وذلك للتعليق على فيديو والي جهة سوس ماسة زينب العدوي و الذي ظهرت فيه و هي توبخ مستشارا جماعيا عن حزب العدالة و التنمية بمستشفى الحسن الثاني بأكادير .

و إعتبر عبد الله أوياري النائب البرلماني السابق عن البيجيدي توبيخ الوالي العدوي للمستشار الجماعي و تحميله مشاكل المستشفى سلوك غير صائب, و أضاف قائلا : “إذا أرادت السيدة العامل / الوالي أن تخاطب المجلس فهذا يتم من خلال الرئيس فقط أو أحد نوابه” موضحا في الآن نفسه أنه “ليس من إختصاصات العامل تقريع المجلس و توجيه اللوم له أصلا , و كيف إذا كان ذلك أمام الملأ “.

و نبه أوباري في تدوينته الوالي زينب العدوي قائلا :” إذا كانت للسيدة العامل ملاحظات على المجلس و على أدائه فخذا مجاله الإجتماعات و المراسلات وليس الشارع , و إلا فإن من حق رئيس المجلس هو أيضا ان ينبه العامل الى مجالات التقصير في عملها أمام الناس و بحضور وسائل الإعلام ” .

و أكد أوباري في نفس التدوينته أن مشاكل  مستشفى الحسن الثاني هي من إختصاصات وزارة الصحة و متابعة مشاكله و التنسيق مع المصالح من إختصاصات العامل / الوالي و لا علاقة للمجلس بها , معتيرا ان شركات المجلس الجماعي مع الجمعيات و الهيئات و المؤسسات إختيارية و ليست إجبارية حتى يحاسب عليها .

و إختتم أوياري تدوينته بالقول : “زمن الوصاية على المجالس إنتهى , و هذا هو مربط الفرس في الموضوع , و على مسؤولي الإدارة الترابية أن يدركو ذلك و إلا فإن تصرفاتهم سيطالها القانون “.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*