بهذه الطريقة منحت ألمانيا تعويضا لمسلمة منعت من العمل بسبب حجابها


أعلنت محكمة ألمانية، يوم أم الإثنين 26 يونيو 2017، أن ولاية برلين  ستمنح تعويضاً مالياً يبلغ نحو 7 آلاف يورو لمعلمة مسلمة، بعد رفض طلب تقدّمها لشغل وظيفة في مدرسة؛ بسبب (الحجاب) الذي ترتديه.

وقالت “محكمة العمل” بالعاصمة الألمانية برلين، إن السيدة المسلمة هاتس. سي، وولاية برلين، أبرمتا تسوية بعد أن لجأت الأولى إلى القضاء عقب رفض طلب عملها بسبب “الحجاب” الذي ترتديه، حسب ما ذكرته مجلة “دير شبيغل”  الألمانية واسعة الانتشار على موقعها الإلكتروني.

وأوضحت المحكمة أن الولاية ألزمت نفسها بدفع تعويض للسيدة، يُقدر براتب شهرين؛ أي 6 آلاف و900 يورو.

ونوّهت المحكمة إلى أن مفاوضات تجري للتوصل إلى تسوية بين الولاية، وسيدة أخرى تدعى عبير.ك، بعد رفض طلب عملها كمعلمة بسبب “غطاء الرأس”.

يشار إلى أن المعلمتين تقدمتا بطلبات لشغل وظيفة في مدرسة ببرلين، وتم إبلاغهما خلال المقابلة الشخصية، أنه لن يسمح لهما بارتداء “غطاء الرأس” داخل المدرسة؛ استناداً إلى “قوانين الحياد” في الولاية، وهو ما دفعهما للجوء إلى القضاء.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*