رونالدو تسبب في خسارة البرتغال أمام الشيلي


خطأ كبير وفادح وقع فيه المدير الفنى البرتغالى فيرناندو سانتوس بالإشتراك مع كريستيانو رونالدو بسبب عدم جعل رونالدو يسدد أول ضربة جزاء ضد شيلى فى نصف نهائى كأس القارات.

البرتغال أهدرت ثلاثة ضربات بطريقة كارثية وكان أحرى أن يسدد كريستيانو رونالدو الضربة الأولى لأنه متمكن وكى يعطى الثقة لزملائه خصوصا أمام منتخب يمتلك حارس بارع فى ضربات الجزاء كما إنه منتخب متخصص وهزم الأرجنتين من قبل بضربات الجزاء لذا عدم تسديد رونالدو لضربة الجزاء الأولى كان سببا مباشرا فى خسارة البرتغال ضد شيلى لتتأهل الأخيرة لنهائى كأس القارات بل يرى البعض إن رونالدو كان يفضل أن يحصل على الشو كله بتسديد آخر ضربة تقود البرتغال للفوز ولكن جاءت الرياح بما لاتشتهى السفن .


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*