معلومات جد مهمة عن حبوب منع الحمل و فوائدها في الوقاية من الامراض الأكتر شيوعا


تعتبر حبوب منع الحمل، هي واحدة من أهم وسائل منع الحمل التي تلجأ الكثير من السيّدات الى الاعتماد عليها في مسعى للحدّ من عملية الانجاب، أو العمل على التحكم بها قدر الامكان. الاّ أن حبوب منع الحمل لا تمنع الحمل فقط، بل تعمل ايضاً على تنظيم الدورة الدموية، كما وانها تفيد في الحدّ من الكثير من الأمور ومن هنا سنقدم لكن في هذا الموضوع عبر موقع صحتي كل ما يجب أن تعرفوه عن أمراض تحمي منها حبوب منع الحمل.

امراض تحمي منها حبوب منع الحمل

هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تساعد حبوب منع الحمل على الحدّ منها أو تجنبها، وقد أشارت العديد من الدراسات العلمية الى أن أولى الأمراض التي تحدّ منها حبوب منع الحمل، هي الأمراض المنتقلة من خلال الاتصال الجنسي.

وفي هذا الإطار، نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، نتائج إحدى الدراسات التي أجريت حول حبوب منع الحمل، حيث تبيّن أن هرمون الاستراديول، الذي يفرزه الجسم أثناء الدورة الشهرية، وهو موجود في هذه الحبوب يعمل على حماية النساء ضدّ فيروس الهربس. كما وان هذا الهرمون يعمل على تعزيز جهاز المناعة لمكافحة التقاط العدوى المنتقلة جنسياً ويزيد من النشاط المضادّ للفيروس في القناة المهبليّة.

أما صحيفة الغارديان البريطانية فنشرت نتائج دراسة أجريت في جامعة أبردين، أثببت أن النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل في مأمنٍ من بعض أنواع مرض السرطان، وهي سرطان الأمعاء، أو بطانة الرحم، أو المبيض، لمدة تصل إلى 30 سنة، حتى بعد توقفهن عن تناولها.

ومن هنا، نجد أن العديد من الأطباء ينصحون المرأة دوماً بتناول حبوب منع الحمل ليس فقط للحدّ من النسل، إنما ايضاً للاستفادة قدر الامكان من الفوائد الجمّة التي تعود بها هذه الحبوب على الصحة.

تعتبر حبوب منع الحمل، هي واحدة من أهم وسائل منع الحمل التي تلجأ الكثير من السيّدات الى الاعتماد عليها في مسعى للحدّ من عملية الانجاب، أو العمل على التحكم بها قدر الامكان. الاّ أن حبوب منع الحمل لا تمنع الحمل فقط، بل تعمل ايضاً على تنظيم الدورة الدموية، كما وانها تفيد في الحدّ من الكثير من الأمور ومن هنا سنقدم لكن في هذا الموضوع عبر موقع صحتي كل ما يجب أن تعرفوه عن أمراض تحمي منها حبوب منع الحمل.   امراض تحمي منها حبوب منع الحمل   هناك العديد من الأمراض التي يمكن أن تساعد حبوب منع الحمل على الحدّ منها أو تجنبها، وقد أشارت العديد من الدراسات العلمية الى أن أولى الأمراض التي تحدّ منها حبوب منع الحمل، هي الأمراض المنتقلة من خلال الاتصال الجنسي.                                                                                                                                                                    وفي هذا الإطار، نشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، نتائج إحدى الدراسات التي أجريت حول حبوب منع الحمل، حيث تبيّن أن هرمون الاستراديول، الذي يفرزه الجسم أثناء الدورة الشهرية، وهو موجود في هذه الحبوب يعمل على حماية النساء ضدّ فيروس الهربس. كما وان هذا الهرمون يعمل على تعزيز جهاز المناعة لمكافحة التقاط العدوى المنتقلة جنسياً ويزيد من النشاط المضادّ للفيروس في القناة المهبليّة.   أما صحيفة الغارديان البريطانية فنشرت نتائج دراسة أجريت في جامعة أبردين، أثببت أن النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل في مأمنٍ من بعض أنواع مرض السرطان، وهي سرطان الأمعاء، أو بطانة الرحم، أو المبيض، لمدة تصل إلى 30 سنة، حتى بعد توقفهن عن تناولها.   ومن هنا، نجد أن العديد من الأطباء ينصحون المرأة دوماً بتناول حبوب منع الحمل ليس فقط للحدّ من النسل، إنما ايضاً للاستفادة قدر الامكان من الفوائد الجمّة التي تعود بها هذه الحبوب على الصحة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*