فيديو…فرانس24 تفتري على المغرب أحداث مفبركة وتنسبها الى الريف


نقلت القناة الفرنسية”فرانس24″لقطات مصورة،يوم أمس الاربعاء،ادعت على أنها مشاهد من أحداث العنف جرت بمدينة الحسيمة،خلال الاحتحاجات التي طالب فيها أبناء الريف بتنمية المنطقة،غير ان واقع الصور مقتطفة من أحداث عنف من دولة فينزويلا في جنوب أمريكا.

وأظهرت القناة الصور المفبركة أثناء إجراء اتصال هاتفي مع محمد بوزيان،عضو هيئة الدفاع عن معتقلي الحسيمة،وهي تنشر مقطع مصور لمحتجين دخلوا في اشتباكات مع رجال الامن،الامر الذي دفع عناصر التدخل السريع الى استخدام الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين،ومثل هذه الاحداث لم تشهدها مدينة الحسيمة منذ انطلاق الحراك قبل خمسة أشهر خلت.

ولم تنتبه القناة الى الحروف باللغة الاسبانية المكتوبة على الجدران،وهذا دليل قاطع على أن المشاهد لا صلة لها ببلد عربي اسمه المغرب،وهنا يتبادر سؤال الى الذهن،هل ما أقدمت عليه القناة الفرنسية لتشويه صورة المغرب وقع سهوا أم قصدا مدعومة من جهات معينة؟

وجدير بالذكر أن حدث مشابه وقعت فيه قناة اسبانية في وقت سابق،حيث بتث صور تعذيب أطفال من فلسطين،على أنها أحداث لاطفال تقوم السلطات المغربية بتعذيبهم في مخيمات تندوف بالاقاليم الصحراوية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE