اساتذة أكادير يصدرون بيانا ناريا ،والوزير حصاد مطالب بتتبع تنفيذ تعليماته.


يبدو ان الوضع الاستثنائي والوحيد الذي تعيش على ايقاعه هذه الأيام اكاديمية التعليم باكاديرقابل للتصعيد في اي لحظة بعد ان خابت آمال أزيد من 100 استاذ واستاذة ،من النتائج التي افضت اليها كواليس معالجة ملفاتهم الخاصة بحركة الانتقال وكذا تخاذل الجهات الوصية في ارضائهم كما جاءت بذلك تعليمات الوزير حصاد الذي امر بدراسة كل الملفات الخاصة بهذه الفئة بعيدا عن لغة التطمينات العقيمة التي عجلت باصدار هاذين البيانين الموقعين من طرف الأساتذة المنتقلين الى مديرية اكادير اداوتنان وكذا انزكان ايت ملول. 

عبـدالــرحيــم شبـــاطـــــــــــي


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*