الرباح يستعرض مشاريع الطاقة بجهة مراكش اسفي


0تنطلق في هذه الأثناء من صباح يومه السبت 22 يوليوز الجاري ،بمقر ولاية جهة مراكش اسفي ، اشغال اللقاء المشترك بين مجلس جهة مراكش اسفي ووزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة ، حول تقديم اهم البرامج المتعلقة بقطاعات الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة بجهة مراكش اسفي .

وتراس اللقاء السيد والي جهة مراكش اسفي عبد الفتاح البجيوي ، بحضور وزير الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة عزيز الرباح ، والكاتب العام للوزارة ، ورئيس جهة مراكش اسفي وأعضاء مجلس الجهة ونائب عمدة مراكش ورئيس جماعة مشور القصبة .

واستهل اللقاء بكلمة ترحيبية لوالي الجهة الذي ذكر بيياق اللقاء المندرج في اطار جهود مختلف المصالح لتفعيل مشروع وورش الجهوية المتقدمة ، وفي سياق وضع مجلس الجهة لبرنامج التنمية الجهوية ، فيما يتعلق بقطاعات التنمية المستدامة والطاقة والمعادن .

وذكر والي الجهة بمميزات جهة مراكش اسفي وغناها الطبيعي ومقوماتها في مجال الطاقة والمعادن معتبرا اياها بالمتنوعة ، كاافوسفاط وفي مجال الطاقة الانتاج الطاقي من مصادر متجددة . ومن حيت التنمية المستدامة استدكر والي الجهة نجاح قمة الاطراف للتغيرات المناخية المنعقدة بمراكش نونبر الماضي .

من جهة رئيس جهة مراكش اسفي اورد في كلمته ان جهة مراكش اسفي ستعرف مشارع واعدة في مجال الطاقة المتجددة وان الجهة تزخر بمؤهلات تجعل منها جهة رائدة على المستوى الوطني .

كما استعرض عزيز الرباح اهم المشاريع المتعلقة بقطاعات الطاقة والمعادن بالجهة ، والتي تاتي في سياق استراتيجية الوزارة الهادفة الى توفر الطاقة وتعميم الولوج اليها ، التحكم في الطلب ، والمحافظة على البيئة ، كما تهدف الاستراتيجية لمواصلة الريادة في مجال الفوسفاط واعطاء حيوية جديدة .

كما استعرض في ذات السياق مختلف البرامج الطاقية بالجهة ، من ضمنها حصيلة الربط الكهربائي للعالم القروي بتراب الجهة ، وحصيلة ربط الدواوير المقدرة ب 290 دوار ، فضلا عن مشاريع الطاقة الكهربائية بالجهة ،من اهمها مشروع تصريف الطاقة الكهربائية المنتجة من طرف الحقل الريحي.

ولم يخفي الرباح في معرض عرضه الاكراهات التي تواجه القطاع وعددها في جملة مشاكل ،من بينها تلبية الطلب ، محدودية النشاط المعدني باستثناء قطاع الفوسفاط الذي يبقى رائدا على المستوى الوطني .

واشار من ضمن المشاكل لمحدودية وضعف الاستثمارات المختصة للتنقيب ، محدودية الموارد المائية اضافة الى عجز في المناجم .


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*