طريقة سهلة.. تحسبين أيام التبويض بدقة


لا تحتاج طريقة التقويم لتحديد النسل أي تحضير مسبق، ولكن في بعض الحالات يتوجب استشارة الطبيبة قبل البدء باستخدام هذهِ الطريقة لتجنب الخطأ الوارد في الحساب مما يتسبب في حدوث الحمل أو منعه.
وتتضمن تلك الحالات مايلي:
1- إذا أنجبت مؤخرا أو توقفت عن تناول حبوب منع الحمل أو غيرها من موانع الحمل الهرمونية.
2- إذا كنت ترضعين طفلك طبيعيًا.
3- إذا كنت تقتربين من سن انقطاع الطمث.
4- إذا كان لديك دورات حيض غير منتظمة.

ولاستخدام طريقة التقويم عليكِ بما يلي:
– سجلي مدة 6 إلى 12 دورة حيض
باستخدام التقويم، دوّني عدد الأيام في كل دورة حيض، بحيث يبدأ العد من اليوم الأول للدورة إلى اليوم الأول في الدورة التالية.

– حددي مدة أقصر دورة حيض حدثت لكِ
اطرحي الرقم 18 من إجمالي عدد الأيام في أقصر دورة، حيث يمثل هذا الرقم أول أيام الخصوبة في الدورة لديكِ.
على سبيل المثال، إذا كانت أقصر دورة هي 26 يومًا، فاطرحي الرقم 18 من 26 والنتيجة هي 8. في هذا المثال، يكون اليوم الأول لدورتك هو اليوم الأول لنزيف الحيض واليوم الثامن من الدورة هو اليوم الأول للخصوبة.

– حددي مدة أطول دورة حيض حدثت لكِ
اطرحي الرقم 11 من إجمالي عدد الأيام في أطول دورة، ويمثل هذا الرقم آخر أيام الخصوبة في الدورة لديكِ.
على سبيل المثال، إذا كانت أطول دورة هي 32 يومًا، فاطرحي الرقم 11 من 32 والنتيجة هي 21. في هذا المثال، يكون اليوم الأول لدورتك هو اليوم الأول لنزيف الحيض واليوم الحادي والعشرين من الدورة هو اليوم الأخير للخصوبة.

– خططي لممارسة الجنس بدقة أثناء أيام الخصوبة
إذا كنتِ ترغبين في تجنب الحمل، فلا بد من الامتناع عن ممارسة الجنس أثناء أيام الخصوبة في كل شهر. ومن ناحية أخرى، إذا كنتِ ترغبين في الحمل، فيجب ممارسة الجنس بانتظام أثناء أيام الخصوبة.

– قومي بتحديث حساباتك كل شهر
استمري في تسجيل مدة دورات الحيض للتأكد من تحديد أيام الخصوبة بدقة.

ضعي في اعتبارك أن العديد من العوامل يمكن أن تؤثر على الوقت الدقيق للتبويض، ويشمل ذلك المرض والضغط النفسي. قد يكون استخدام طريقة النظم لتوقع وقت التبويض غير دقيق، وخصوصًا إذا لم تكن دورتك منتظمة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*