تقرير حقوقي قوات الاحتلال تحتجز اكثر من 200 جثة شهيد فلسطينى


صحيفة 24 مكتب فلسطين / صبحي ابوزيد
تحدث تقرير حقوقي  اليوم على أن قوات الاحتلال الاسرائيلي لا تزال تحتجز جثامين  اكثر من 249 شهيداً وشهيدة، إستشهد بعضهم منذ  اخر القرن الماضي وحتى اليوم وترفض الإفراج عن جثامينهم وتسليمها لعوائلهم كشكل من أشكال العقاب الجماعي وكحلقة في سلسلة الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة والمنظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني.

وأجرى محامو مركز الميزان لحقوق الانسان، بالشراكة مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر، صباح اليوم الأحد، تنسيقا لذوي الشهيد أنور محمد سكر، للمرور من معبر بيت حانون “إيرز”، شمال قطاع غزة، وذلك لأخذ عينة DNA بطلب من قبل النيابة الإسرائيلية.

ووفقا لتقرير المركز فإن هذه الخطوة تأتي في إطار الالتماس الذي تقدم به المركز بتاريخ 18/2/2016 للمحكمة العليا الإسرائيلية، بالشراكة مع الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء ومركز القدس للمساعدة القانونية وحقوق الإنسان، للمطالبة بتسليم 10 جثامين تحتجزها سلطات الاحتلال في مقابر الأرقام.

وأوضح التقرير أن هذه الخطوة تأتي استكمالا لجهود الحملة الوطنية ومركز الميزان لحقوق الإنسان ومركز القدس للمساعدة القانونية على المستويين القانوني والشعبي، للإفراج عن جثامين كافة الشهداء المحتجزة في مقابر الأرقام وثلاجات الاحتلال.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*