هزلت…الشرطة بتمارة تتعرض هي الأخرى “للكريساج”


يبدو أن ظاهرة الكريساج بدأت في الاستفحال أكثر بمدينة تمارة ، فبعدما كانت مقتصرة على عموم المواطنين الذي كانوا يجدون أنفسهم بين الفينة و الأخرى ضحايا للسرقة و السلب تحت تهديد السلاح ، انتقل هذا النشاط ليشمل عناصر تشتغل في سلك الشرطة.

مصادر مطلعة للصحيفة 24 أكدت أن شرطيين و شرطية تعرضوا يوم  أمس الأربعاء “للكريساج” بمناطق مختلفة من مدينة تمارة ، حيث ثم التأكيد أن شرطية تعمل بالدائرة الأمنية الخامسة المتواجدة بحي المعمورة تعرضت للسرقة تحت تهديد السلاح الأبيض ، فيما تعرض شرطي آخر للسرقة بنفس الطريقة  في مكان  عمومي ، أما الضحية الثالثة فقد تأكد أنه تعرض للكريساج بحي المسيرة 1 من طرف شخصين كانا يحملان أسلحة بيضاء من النوع الكبير و سلباه كل ما بحوزته .

جدير بالذكر أنه على الرغم من المجهودات الكبيرة التي تقوم بها المصالح الأمنية بتمارة للقضاء أو التقليل من ظاهرة الكريساج ، إلا أنها تقف في بعض الأحيان عاجزة عن وقف هذا الزحف المريب لأسباب لخصها بعض المهتمين في غياب الوعي من جهة و غياب العدد الكافي من عناصر الشرطة في مدينة تعرف نموا ديموغرافيا كبيرا.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*