عقوبات قاسية تنتظر ناصر الزفزافي قد تصل إلى الاعدام


من المنتظر ان تنزل أقصى العقوبات على معتقلي حراك الريف قد تصل الى درجة الاعدام،غداة انتهاء التحقيق مع ناصر الزفزافي ورفاقه المعتقلين بسجن عكاشة في مدينة الدار البيضاء.
عضو هيئة الدفاع عن نشطاء الحراك، محمد زيان، كشف في تصريحات صحفية ” عن “تقدم الوكيل العام بملتمس لإعمال عدد من الفصول من القانون الجنائي المغربي، من بينها الفصلان 201 و202 اللذين ينصان على عقوبات تصل إلى المؤبد والإعدام”.
وأوضح المحامي زيان ان تهم تقيلة أدين بها النشطاء الريفيين في الحراك اتسمت في ” محاولة إشعال حرب أهلية في المغرب”.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*