عاجل وحصري… حملة أمنية داخل سوق السمك بالجملة بالدار البيضاء


صحيفة24:حسن متعبد

قامت في حدود ساعة 5 صباحا عناصر الشرطة القضائية، بمولاي رشيد، متكونة من عناصر دائرة الامنية 26 مبروكة،وفرقة الاستعلامات العامة وعناصر القوات المساعدة المكلفة بنظام سوق السمك، وعون سلطة تابع لعمالة مولاي رشيد،وقائد الملحقة الادارية حي النور وعناصر فرقة لبلير بتمشيط محيط سوق السمك للجملة.

و قد أسفرت  الحملة عن ايقاف 20 شخصا،اثنان منهم في حالة التخدير وحيازة السلاح بدون مبرر قانوني.

ويعرف سوق الجملة للسمك بالجملة رواجا كبير يوميا مما يجعل بعض المنحرفين يتربصون للمارة خصوصا بشارع 10 مارس المؤدي لسوق المذكور، حيث يتم اعتراض  سبيلهم.

و قد سبق أن تعرض العشرات من المواطنين بالقرب من إشارة المرور لسلبهم ممتلكاتهم من هواتف نقالة، ومبالغ مالية، وصنادق للسمك، ولم يسلم من بطش هؤلاء المنحرفين حتى مدير السوق  عندما توقف بسيارته بالضوء الاحمر، ناهيك على عصابة اجرامية كانت مدججة بسيوف على متن سيارتين للكراء كانت تريد السطو على اموال التجار، لكن يقظة رئيس فرقة القوات المساعدة وعناصره طاردوهم ليلوذوا بالفرار، قبل أن تتمكن عناصر الشرطة القضائية من ايقافهم.

و في تصريح للسيد عادل رئيس جمعية التجار بسوق السمك لصحيفة 24، فقد أكد انهم سبق ان وجهوا عدة رسائل وشكايات يطالبون بانشاء مركز لشرطة من أجل ضمان الامن والامان رغم تواجد فرقة من القوات المساعدة،إذ يبدل رئيس الفرقة، وعون سلطة، تابع لوزارة الداخلية مجهودات جبارة من أجل حماية ممتلكات التجار وفرض الامن، الا ان عناصر فرقة القوات المساعدة التي تفتقر لعدة اجهزة وامكانيات لا تكفي لسيطرة على سوق يتوافد عليه المئات من التجار، والعمال، وباعة السمك.

وطلب رئيس الجمعية كل من المدير العام للامن الوطني السيد عبد اللطيف الحموشي، ووالي الامن، ورئيس المنطقة الامنية، وعامل عمالة مولاي رشيد، بتوفير  مركز لشرطة بداخل سوق السمك للجملة من أجل حماية ممتلكاتهم وضمان الامن والامان لممارسة نشاطهم التجاري. 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*