النيابة العامة تفتح تحقيقا بعد وفاة شخص بفاس إثر إصابته برصاصة أثناء عملية توقيفه…


أفاد مصدر أمني أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس قد فتحت تحقيقا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات وفاة شخص كان موضوع تحت الحراسة النظرية، وذلك أثناء نقله على متن سيارة الإسعاف إلى المستشفى، جراء معاناة من مضاعفات صحية بالغرف الأمنية بولاية أمن فاس.

وتعود أطوار القضية إلى قيام دورية للشرطة، يوم الاثنين 14 غشت الجاري، بتوقيف المشتبه فيه رفقة شريك آخر له متلبسين بتعريض مواطن للسرقة المقرونة بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض، وهي الواقعة التي اضطر خلالها موظف شرطة إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق ثلاثة رصاصات تحذيرية، فيما الرابعة أصابت المشتبه فيه على مستوى كتفه وقفصه الصدري، حيث تم نقله للمستشفى لتلقي العلاجات.، قبل أن يتم وضعه تحت الحراسة النظرية زوال أمس الخميس، بناء على إذن طبي بمغادرة المستشفى، حيث وافته المنية ليلة أمس أثناء نقله للمستشفى.

وقد تم إيداع  جثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، وذلك في انتظار نتائج البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE