الملك محمد السادس يدخل شخصيا على خط قضية “فتاة الحافلة” التي تعرضت لمحاولة اغتصاب داخل حافلة للنقل الحضري بمدينة الدار البيضاء.


تدخل الملك محمد السادس شخصيا على خط قضية “فتاة الحافلة” التي تعرضت لمحاولة اغتصاب داخل حافلة للنقل الحضري بمدينة الدار البيضاء.
وأبلغ مسؤولون كبار، عائلة “زينب.ن “، رسالة الملك شخصيا بخصوص الملف، موضحين لعم الضحية ، بأن الملك أعطى تعليماته الصارمة لأجل متابعة القضية وملاحقة المعتدين.
وكشف عم الضحية زينب.ن التي تعاني إعاقة ذهنية، في تصريح لـ” الأيام24″، أنه على ثقة بالقضاء وبالعدالة لإنصاف الفتاة التي تعرضت للاعتداء من ستة شبان داخل الحافلة، كما أنه فخور بمتابعة الملك لقضية ابنة أخيه المتوفي.
وأكد عم الضحية، أن العائلة ما زالت مصدومة من الحادث، لكن في نفس الوقت فخورين بالفتاة زينب التي حاولت الدفاع عن نفسها، ورفضت الاعتداء عليها على الرغم من أنها مريضة عقليا


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*