روائح كريهة منبعثة من مطرح أم عزة للنفايات تقض مضجع ساكنة مدينة تمارة…


لازال ساكنة تمارة و بالخصوص ساكنة حي المسيرة 2 يعانون بين الفينة و الأخرى من انبعاث روائح كريهة قادمة من مطرح أم عزة الغير بعيد عن المدينة الشئ الذي يعكر صفوهم و يحول دون امكانية استنشاقهم للهواء بطريقة سهلة.

صحيفة 24 التقت خلال الليلة الماضية العديد من الساكنة الذين عبروا عن عدم تفهمهم لعدم اكترات المسؤولين لهذه اللروائح الكريهة و التي تسبب مشاكل لهم بل و أصبحت تشكل شغلهم الشاغل  ، خصوصا و أنهم تقدموا بشكايات سابقة دون أن تحضى بالاجابة.

و قد عبر ذات الساكنة على أن حياتهم و حياة أطفالهم أصبحت في خطر خصوصا و أن المسؤولين عن القطاع البيئي و على مايبدو غير مكترثين بالعواقب الصحية الوخيمة لهذه الروائح و هو ما يجعل مسألة المعايير و المواصفات العالمية لمعالجة الازبال و المحافظة على البيئة التي تتبناها الشركة المسؤولة عن تدبير قطاع الأزبال بالجهة موضع تساؤل.

و في سياق متصل ، فقد أكد أحد المسؤولين بشركة  “بيزورنو” الفرنسية ، و المسؤولة تدبير هذا المرفق أن الشركة و بخلاف ما هو متداول تهتم كثيرا بمشكل الروائح المنبعثة ، و أن الأمر لايقتصر على مدينة تمارة فقط  و النواحي، بل يصل لمناطق أخرى بالرباط  ، كما أن الشركة تعمل جاهدة على التقليص من انبعاث الروائح حيث تتوفر على مصلحة لمعالجة الروائح الكريهة بمواد خاصة يتم استيرادها من الخارج.

هذا و قد عبر ساكنة جماعة أم عزة مرات عدة على أن حياتهم تغيرت منذ أن أنشئ هذا المطرح على أرض جماعتهم ، حيث تعرضت مواشيهم أكثر مامرة لتسممات تسببت في وفاتها ، جراء رعيها بالقرب من واد عكراش و الذي تقوم الشركة المسؤولة بصب عصارة الأزبال فيه ، كما أن عددا من الآبار تغير لونها و أصبحت مياهها غير صالحة للشرب لاختلاطها بعصارة الأزبال ، أضف إلى ذلك الروائح الكريهة و التي أصبحت لصيقة بهم و تسببت في أمراض لهم و لأطفالهم ، كل هذا دون أن تلقى صرخاتهم آذانا صاغية من المسؤولين حسب قولهم. 

جدير بالذكر أن مطرح النفايات أم عزة و الواقع بجماعة أم عزة الواقعة على بعد حوالي 30 كلمتر شرق العاصمة الرباط ، جرى افتتاحه سنة 2007 على مساحة إجمالية تقدر بـ 110 هكتار ،  و يعالج حوالي 850 ألف طن من النفايات قادمة من 13 جماعة من الرباط و سلا و تمارة. 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*