المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج توضح حقيقة دخول معتقلي حراك الريف في إضراب عن الطعام خلال عيد الأضحى


أكدت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في بلاغ لها ، أنها  تلقت باندهاش كبير الإدعاءات المتداولة ببعض الجرائد والمواقع الإلكترونية بتاريخ 01 شتنبر 2017 بخصوص دخول المعتقلين على ذمة الأحداث التي شهدتها مدينة الحسيمة والنواحي في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة يوم عيد الأضحى.

و حسب نفس البلاغ ، فإن إدارة سجن عكاشة تفاجأت لما تـــــم الترويج له ببعض الجرائد والمواقع الإلكترونيـــة حــــول دخول معتقلي أحداث الحسيمة بالسجن المحلي بالحسيمة في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة يوم العيد، معبرة عن اندهاشها الكبير لنشر مثل هذه الادعاءات التي لا تمت لواقع الأمر بأية صلة”.

وأوضحت الإدارة أنه رفعا لأي لبس، وتنويرا للرأي العام، فإنه من خلال الجولة التي قام بها مدير المؤسسة السجنية رفقة مجموعة من الموظفين صباح يوم العيد على جميع الزنازن والغرف التي يقيــــم فيهــا النزلاء من أجل تهنئتهم ومشاركتهم فرحة هذه المناسبة العظيمة، فإنه لم يتلقوا من هؤلاء المعتقلين إلا التهاني والتبريكات.

وأضاف البلاغ أنه لم يتقدم أي أحد منهم بأية رسالة كتابية أو شفوية حول دخوله في إضراب عن الطعام، بل الأكثر من ذلك فقد انخرطوا بكل تلقائية في أجواء الإحتفال بعيد الأضحى المبارك، حيث شاركوا في حفل الغذاء الجماعـي الذي نًظم لفائدتهم بهذه المناسبة الكريمة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*