مقاهي الشيشة تنتشر بمراكش و تتحول لأماكن لتعاطي الاقراص المهلوسة


أصبح انتشار مقاهي الشيشة بمدينة مراكش ، وخصوصا قرب المؤسسات التعليمية، والمناطق السكنية، يشكل إزعاجا لسكان المدينة الذين لم يتعودوا على مثل هده الظاهرة الدخيلة .
و حتى الشكايات المتكررة للسكان و المجهودات الجبارة التي تقوم بها المصالح الامنية و السلطات المحلية لم تجدي نفعا للحد من انتشار هذه الظاهرة .
و معلوم أن ترويج مادة الشيشة في معظم هده المحلات يقترن باحتضانها لممارسات لاأخلاقية مخلة للحياء، من قبيل التشجيع على الدعارة وخاصة دعارة القاصرات، وترويج المخدرات، بهدف الرفع من عدد زبنائها. والغريب في الأمر أن بعض هذه المقاهي تتحول إلى ما يشبه ملهى ليلى.
وقد علمت الجريدة أن بعض محلات الشيشة  لاستهلاك تعاطي مواد منشطة و مخدرة ( إيميديا او الاكسطا ) و التي تدخل في قائمة الحبوب المهلوسة. فالمداهمات النوعية و المكثفة التي تقوم بها السلطات المعنية لم تؤدي إلى أي نتيجة.
فهل سيقبل سكان مراكش  أن يلوث مدينتهم فئة من الدخلاء لا يعرفون سوى تكديس أرصدتهم أما القيم و اللأخلاق بالنسبة لهم فلتدهب الى الجحيم. ما يقال عن محلات الشيشة يقال كذلك على بعض  الملاهى الليلية التي لا تحترم التوقيت المعمول به، حيث أن أربابها يعتبرن أنفسهم خارج القانون.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE