قاضي التحقيق يوجه تهما خطيرة للمهداوي و هذا ما تقرر في حق معتقلي الريف…


منابعة :

قررت الغرفة الجنحية لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، اليوم الأربعاء، تأجيل البت في ملفات معتقلي حراك الريف بسجن عكاشة بالدار البيضاء ، من ضمنها ملف المتهم الرئيسي ناصر الزفزافي ومن معه، و ذلك الى غاية يوم 20 شتنبر الجاري.

و بخصوص ملف الناشط في حراك الريف، المرتضى اعمراشن، فقد قرر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة متابعته في حالة سراح، ووجه له تهما تتعلق بـ “المس بالوحدة الترابية للمملكة و التحريض على التظاهر”.

أما في ما يخص ملف حميد المهداوي، مدير موقع “بديل” ، أصدر قاضي التحقيق لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء أمر المتابعة في حقه ، حيث حددت له النيابة العامة يوم 12 شتنبر المقبل موعدا للجلسة المقبلة. 

و ستتم متابعة المهداوي بتهم خطيرة ، مرتبطة ب  “جرائم المس بالسلامة الداخلية للدولة بارتكاب اعتداء الغرض منه التقتيل والنهب وتخريب منقولات باستعمال القوة في جماعات، وكسر وتعييب اشياء مخصصة للمنفعة العامة، والاهانة والاعتداء على رجال القوة العمومية أثناء قيامهم بعملهم نتج عنه جروح ، والتظاهر في الطرق العمومية بدون تصريح والعصيان والتجمهر المسلح بالطرق العمومية والتحريض ضد الوحدة الترابية ومحاولة القتل العمد ومساعدة شخص على الهروب من البحث”.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*