أول إمراة مسلمة تصل إلى سدة الحكم في سانغافورا


تسلمت مسلمة من أقلية الملايو، صباح اليوم الأربعاء، مقاليد الرئاسة في سنغافورة، لتصبح أول امرأة تتبوأ المنصب الفخري، وسط انتقادات لاختيارها من دون انتخابات في الأرخبيل الغني في جنوب شرق آسيا.

ووصلت حليمة يعقوب رئيسة البرلمان السابقة، التي كانت أول امرأة تتولى المنصب كذلك، بالتزكية إلى سدة الرئاسة بعد إزاحة منافسين لم يستوفيا الشروط المطلوبة، وفق السلطات.

ومن المعايير المطلوبة أن يكون مرشحو القطاع الخاص تولوا لثلاث سنوات إدارة شركة لا يقل رأسمالها عن 500 مليون دولار سنغافوري (310 ملايين يورو).

وترشحت حليمة يعقوب البالغة من العمر 63 عاما للرئاسة في شهر غشت الماضي، بعد استقالتها من منصب رئيسة للبرلمان الذي تولته في 2013.

وهي المرة الأولى التي يتولى فرد من أقلية الملايو الرئاسة منذ إصلاح الدستور في 2016، بهدف ضمان مشاركة أكبر للأقليات القومية والدينية.

وحليمة يعقوب هي أم لخمسة أبناء وتبدأ مهام منصبها الخميس لست سنوات.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*