في مغامرة تحمل أبعادا انسانية…شباب من جنسيات مختلفة يتحدون وعورة الطبيعة و يعتلون قمة “الجبل الوحش” بالأطلس الكبير


في بادرة جديدة تحمل طابع المغامرة و الاكتشاف كشعار لها ، اختار مجموعة من الشباب خوض تحدي لم يسبقه له أحد و لاقى الترحيب و التنويه من عدد من المتابعين.

الشباب و الذين ينتمون لجنسيات مختلفة ، اختاروا ” TRIP MOROCCO” كإسم لمجموعتهم،  قاموا مؤخرا بتسلق و اعتلاء أحد أعلى القمم الجبلية بالمغرب و هي جبل مكون و المتعارف عليه باسم “الوحش” ، قبل أن يقوموا بنصب تذكار لهم احتفاءا لهم بهذا الانجاز ، و رفعا لعزيمتهم لخوض تحدي أصعب و أوعر.  

TRIP MOROCCO لايقتصر نشاطهم على تسلق الجبال و خوض المغامرات الوعرة ، بل يتعداه للعمل الإنساني النبيل ، حيث يقومون بتوزيع الملابس  على ساكنة بعض المناطق النائية التي يصادفونها في طرقهم.

جدير بالذكر أن مجموعة TRIP MOROCCO تضم مجموعة من الشباب و الذين ينتمون لعدة بلدان كالمغرب و تونس و إسبانيا ، و يتخدون من التحدي و المغامرة و اكتشاف مناطق جديدة ذات مشاهد خلابة كهدف اسمى للوصول للهدف الكبير الرامي لترسيخ قيم التعايش و التعاون داخل المجتمع.

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*