موريتانيا و الجزائر يستعدان لطعن المغرب،وهذا ما سيقومان به


مكتب صحيفة 24 بالداخلة محمد الازرقي 

ستشهد أن الأيام القليلة المقبلة اجتماعا جزائريا موريتانيا قصد وضع اللمسات الأخيرة على الإتفاقات التقنية والفنية لإعلان الإفتتاح الرسمي للطريق الدولية تندوف الزويرات‘‘ .

و تروم هذه الخطوة الى عزل المغرب بانشاء هذا الطريق الدولي الموازي والذي يطمح الجانبين من خلاله مستقبلا الى مده الى العاصمة الموريتانية نواكشوط صوب قلب دول القارة السمراء، وهو ما يعبد الطريق لبعث الحياة بالميناء الدولي لوهران الجزائري المشرع على البحر الأبيض المتوسط، وقطع الطريق على المغرب كمعبر وبوابة لأفريقيا‘‘ .

وهذه المتغيرات الدراماتيكية  تأتى لتعيد للأذهان الأهداف التي كانت تتوخاها جبهة البوليساريو وبإيعاز من الجزائر بنشر قواتها قبالة المعبر الحدودي الكركرات السنة الماضية، طرح يعززه التوتر المتفاقم في علاقات المغرب الدبلوماسية مع بموريتانيا بالتوازي و التنسيق الرفيع المستوى مع الجزائر‘‘ .


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*