تلميذة تتعرض للضرب المبرح من طرف أستاذتها بمؤسسة تعليمية بحي قبور الشو بمراكش…


عمدت أستاذة يوم الأربعاء الماضي إلى تعنيف تلميذة “بالتيو”، وضربها ضربا مبرحا، إلى ان ترك آثارا واضحة على جسدها كما توضح الصورة اعلاه.
وحسب شكاية  الأب، فان خالة التلميذة جوهرة احليج تفاجأت عشية يوم الاربعاء الماضي من اثار الضرب على ظهر الفتاة، عند تغيير ملابسها الداخلية، حيث سألتها في البداية عن سبب وجود تلك الاثار على ظهرها فردت الفتاة وهي خائفة بان استاذتها عمدت الى ضربها بشكل مبرح ب”التيو”، وذلك بعد ان اتهمتها احدى زميلاتها بالفصل بكونها تنادي الاستاذة ب “العروبية”، وهو الشيء الذي لم تتقبله الاخيرة التي عمدت الى تسليط جام غضبها على التلميذة التي رغم كل توسلاتها لم تسلم من التعنيف الذي جعلها خائفة من العودة مرة أخرى إلى مدرستها.
وتتوخى أسرة التلميذة جوهرة من وراء خروجها الإعلامي هذا، أن تتدخل الجهات الوصية على القطاع، وان تتخذ الاجراءات اللازمة إزاء هذه الأستاذة التي أدخلت التلميذة في أزمة صحية ونفسية جراء ما قامت به من تعذيب لها امام زميلاتها وزملائها داخل الفصل.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*