مئات الأفارقة والمغاربة من ذوي الإحتياجات الخاصة في تكوينات لاكتساب أساليب وتقنيات الإنقاذ والإسعاف بوجدة


في إطار الاحتفال بالعودة الرسمية للمغرب لعائلته المؤسساتية وخصوصا بعد الخطاب التاريخي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس في القمة الـ28 للاتحاد الافريقي دأبت جمعية أوندي سبوررياضة وتنمية على عقد ندوة صحفية أول أمس السبت 23 شتنبر 2017 بفندق إيدوأنفا بالدارالبيضاء من أجل تسليط الضوءعلى الأيام الإفريقية الأولى للإنقاذ والإسعاف التي ستنظم يومي 30 شتنبر و01 اكتوبر 2017 برحاب كلية الطب والصيدلة بوجدة تحت إشراف الأكاديمية الإفريقية للإنقاذ والجامعة الملكية المغربية للغوص والأنشطة تحت المائية بكلية الطب والصيدلة بوجدة.


وفي تصريح لمحمد أمين العمري رئيس جمعية أوندي سبورللرياضة والتنمية خص به وسائل الاعلام قال ” هذه التظاهرة الدولية للإنقاذ والاسعاف ستشهد مشاركة حوالي 1000 مشارك من إفريقيا والمغرب وذلك لتعليم واكتساب المهارات المتعلقة بالانقاذ والوقوف عن قرب على مختلف الاليات والأساليب التقنية لإجراء كل الاسعافات الاولية للمنقذين .
مضيفا ” أن هذه التظاهرة تتم في إطارالاحتفال برجوع المملكة المغربية الى حظيرة المنظمة الافريقية وهو رجوع يترسخ بعودة الأكاديمية الإفريقة للإنقاذ التي تتواجد حاليا بالرباط بعد أن كان مقرها بجنوب إفريقيا وهي التي تشرف على تكوين أفارقة ومغاربة. وجمعيتنا تنخرط في هذا التكوين عبرهذه الأيام الإفريقية المفتوحة في وجه الطلبة والأساتذة والباحثين،ولكل المهتمين بموضوع الإنقاذ والإسعاف.”


وأوضح محمد امين العمري أن هذه التظاهرة لها بعد إنساني نبيل وهدفها بالدرجة الاولى هو هدف رياضي كما أنها تعد رياضة جديدة ستدخل ضمن الرياضات الاولمبية خصوصا وان المغرب سيستضيف البطولة الإفريقية في الإنقاذ الرياضي قريبا بأكادير.”
ويشارالى ان هذا الملتقى سيمتد على يومين من خلال تنظيم ندوات يؤطرها خبراء وأطباء متخصصين مغاربة وأجانب بالاضافة الى عقد ورشات تطبيقية لكيفية ممارسة عمليات الإنقاذ للعموم والرياضيين ولذوي الاحتياجات الخاصة في مسبح برحاب الكلية وكذلك لعمليات تقديم الاسعافات الاولية الاستعجالية.


وفي كلمته أمام الصحافة قال محمد صالح رئيس الاتحاد الإفريقي للإنقاذ ” أود في البداية شكر بلد المغرب وملكه لدعمه المتواصل للعمل التطوعي وللبطولة الافريقية للإنقاذ التي ستقام أول مرة بإفريقيا وذلك بأكادير من 26 الى 30 اكتوبر المقبل، وكذلك على المنحة التي خصصها لدعم المدربين والحكام الدوليين من دول إفريقيا ،وهي بطولة يضيف صالح ،ستكون مدخلا لتنظيم أكبرتظاهرة على المستوى الدولي” بطولة العالم للإنقاذ 2022 بالمغرب” وهما تظاهرتين بلا شك ستكونا فاتحة خيرعلى الشعب الافريقي عموما والمغربي خاصة .”


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*