حقيقة تورط الشيخ محمد حسان في تزوير تأشيرات الحج


إنتشرت بعض الأخبار والتقارير في الأيام القليلة الماضية التي تتحدث عن تورط الشيخ المصري الشهير محمد حسان في قضية نصب علي أحد الشركات، من خلال الإستيلاء علي الأموال الخاصة بالشركة في مقابل إعطائها بعض “تأشيرات الحج” المزورة، وهو ما أثار ضجة كبيرة جداً خلال الفترة الماضية، ودفع الشيخ محمود حسان للدفاع عن شقيقه وكشف حقيقة تلك القضية.

حيث أكد محمود حسان أن شقيقه الشيخ الجليل محمد حسان لم يتورط في تلك القضية من الأساس، فهو متفرغ بشكل كامل للدعوة الإسلامية، وليس له أي نشاط من أي نوع أخر، وهو ما يؤكد أنه برئ بشكل كامل من هذا الإتهام الظالم له، وهو إتهام يحاول تشوية صورته أمام محبيه في جميع أنحاء الوطن العربي.

وأضاف الشيخ محمود حسان ان تلك القضية من الأساس مجرد إفتراءات علي شقيقة محمد حسان، وأن النائب العام قام بحفظ اوراق القضية بعدما تأكد انها مجرد أكاذيب ليس لها أي أساس من الصحة، وأن الشيخ محمد حسان لم يقم بمثل تلك التصرفات التي تدينه وتقلل من مصداقيتة لدي محبيه في كل مكان في العالم.

والجدير بالذكر أن هذه القضية قد تم إثارتها من جانب نائب رئيس أحد الشركات السياحية، حيث أكد عبدالرحمن حسن ان الشيخ حسان قد وعدهم بتوفير تأشيرات حج من خارج وزارة السياحة المصرية، ولم يفي بهذا الوعد لذلك تقدم بالبلاغ ضده هو وشقيقة.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*