فيديو…مؤتمر حزب الاستقلال يتحول إلى حرب الصحون الطائرة بالرباط


دخل انصار الامين المتهية ولايته،حميد شباط،والمشرح الجديد لقيادة الحزب،نزار البركة في حرب كلامية استعمل فيها الحاضرون الصحون كسلاح للتبادل الرشق،يوم أمس الجمعة،خلال المؤتمر السابع لحزب الاستقلال الذي نظمت فعاليته على أرضية ملعب الامير مولاي عبد الله.

وكان من المنتظر أنتخاب امين عام للحزب،بعد انتهاء ولاية شباط،ويتوفر غريمه نزار البركة على حظوظ كبير لقيادة الحزب.

بدأ الصراع حوالي الساعة العاشرة من ليلة يوم الجمعة،عندما دخل حميط شباط محمولا اكتاف أنصاره،واستقبله حوالي 60 شخصا من مناصريه شعارات تتنى له الحصول على ولاية جديدة.

أنصار نزار البركة لم تتاخر في الرد،وواجهت شعارات أتباع شباط بهتاف “شباط أرحل”،قبل أن يحمل نزار البركة على أكتاف ولد الرشيد يهتفون بولاية جديدة.

وذكرت مصادر من الحزب،أن الجمع دورة الافتتاحية للمؤتمر،حضره حوالي 5000 شخصا،ينقسمون على 500 مائدة وسط خيام نصبت بساحة الامير مولاي عبد الله لتناول وجبة العشاء.

وفجأة تحول المؤتمر إلى خصام أشبه بحرب كان عنوانها الصحون المتطايرة في مشهد لا يليق بحزب قاب قوسين أو ادنى من المشاركة في الحكومة الحالية،ووجد الحاضرين أنفسهم في ورطة الكر والفر هروبا من ان تصيبهم صحون العشاء بأدى،في المقابل أصيب تعرض حوالي 10 من المؤتمرون إلى إصابات متفاوتة الخطورة.

والادهى من ذلك أن الفوضى والحقد وصل بأحد الاشخاص،لم يتم الكشف عن هويته إلى محاولة اضرام النار في المكان باستخدام علبة الكهرباء داخل الملعب.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*