فيديو..مفتي أزهري:النبي كان مسيحيا بمصاحبته لورقة بن نوفل


قال مفتي أستراليا المعروف بفتواه الغريبة ان النبي محمد ابن عبد الله عليه الصلاة والسلام كان مسيحيا،مستدلا على كلامه كون الرسول محمد كان مساعدا للقس المسيحي ورقة ابن نوفل.

وأضاف المفتي تعليقا على قوله في برنامج حواري تقدمه قناة “LTC “المصرية أن النبي عليه السلام تزوج من السيدة خديجة،المسيحية، على حد قوله بعقد وثقه ابن عمها المسيحي، ورقة ابن نوفل،ولم يتزوج عليها لان العقيدة المسحية تقتضي الزواج بواحدة فحسب،الى حدود سن الاربعين دخل في الاسلام.

وقد أكد العالم الأزهري،محمد حمودة، أن ما قاله مفتي أستراليا غير صحيح، وأن الرسول لم يكن مصاحبًا لورقة بن نوفل، ولم يكن مسيحيًا.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*