شهدات صادمة من الجيران في حق “حنان” زوجة الفيزازي ( حنان كانت بنت الليل)


أظهر شريط فيديو مصور شهادات صادمة،للجيران الشيخ،محمد الفيزازي،في حق زوجته،حنان زعبول،حيث صرح أحد الجيران بالشقة التي قضت بها حنان خمسة أشهر بمدينة طنجة،انها كانت تخرج للقضاء ليلة كاملة خارج البيت ولا تعود إلا في حدود الساعة السادسة صباحا.

وأضاف المتحدث في مقطع مصور”كاتخرج بالليل وكاتجي حتى 6 صباح كادوز عليا ديما”.

جار أخر يسكن في نفس الطابق الذي يقطن به فيزازي،يضيف قائلا في تصريح للصحيفة24،أنه يأتي متأخرا أحيانا ليلا،فيجد السيدة حنان تنتظرها سيارة سوداء اللون،امام باب العمارة،مشيرا انه كان يظن في بادئ الامر كون صاحب سيارة “مرسديس” هو الشيخ الفيزيزاي،ليتفاجأ بقصة خطيب مسجد طارق ابن زياد وزوجته في وقت لاحق.

يذكر أن فضيحة الشيخ الفيزازي وزجته حنان،تفجرت بداية الاسبوع الجاري،عندما صرحت زوجته أن الشيخ،محمد الفيزازي،تزوجها “بالفاتحة”،فيما أكد خصمها ان حنان لم تكن غير خطيبته وتخلى عنها بسبب خروجها لقضاء ليالي حمراء رفقة شباب.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*