إيطاليا:محاكمة مهاجرة مغربية اجهضت نفسها وألقيت بجنينها في القمامة


قرر نائب الوكيل العام بمحكمة بيزا إحالة مهاجرة مغربية قامت بإجهاض نفسها ورمي الجنين في القمامة على المحاكمة بتهمة القتل العمد وإخفاء الجثة.

وكان المحققون بمدينة بيزا قد باشروا تحرياتهم في غشت 2016 بعدما قام مستشفى بلدة “فيكيانو” بالإبلاغ عن قيام مهاجرة مغربية تقيم بذات البلدة وتبلغ من العمر 23 سنة بإجهاض نفسها في بيتها، واضطرارها بعد ذلك للجوء إلى المستشفى بعدما تعرضت لنزيف حاد.

ورغم محاولة المهاجرة المغربية الإنكار في البداية إلا أن مواجهتها من قبل الأطباء والمحققين بعدما تم العثور على بعض الأدوية في بيتها التي تؤدي إلى الإجهاض، قامت بالكشف عن مكان رمي الجنين الذي قامت بإسقاطه، حيث تم العثور عليه في أحد صناديق القمامة، مبررة فعلها أمام عناصر الشرطة بعدم قدرتها على تحمل مصاريف طفل ثالث، حيث سبق لها أن ولدت اثنين آخرين في السنوات الماضية.

هذا وكشفت التحريات رغم الشكوك التي انتابت المحققين في أن زوج المهاجرة المغربية كان يجهل “مخطط” زوجته التي تخلصت من حملها بتلك الطريقة البشعة التي تجعلها اليوم تقف أمام المحكمة بتهمتي القتل العمد وإخفاء الجثة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE