بلد أروبي يرحل امرأة الى بلدها بسبب امتهانها التسول


قضت محكمة بالدانمارك بترحيل امراة سلوفاكية الى بلدها بسبب انتهانها التسول على الطرقات وازعاج المارة.

وأحيلت المتسولة على السجن لمدة أربعين يوما،قبل ان ترحل الى بلدها بسلوفاكيا،تنفيذا للقانون الدانماركي المجرم لهمنة التسول،وسبق للسيدة ان دينت عدة مرات بتهمة التسول في العاصمة الدانماركية كوبن هاكن،غير أن الحكم الاخير كان قاسيا بالترحيل.

ونُشر بيان جاء فيه: “هذه هي المرة الأولى التي يُرحل فيها شخص من الدنمارك بتهمة التسول، وكشفت المحكمة أن المرأة قدمت إلى الدنمارك لغرض وحيد هو التسول”.

وأضاف متحدث رسمي: “على الرغم من أن المرأة هي مواطنة في الاتحاد الأوروبي وتتمتع بميزة الحماية من الطرد، إلا أن المحكمة أكدت وجود أسباب موجبة للترحيل”.

تجدر الإشارة إلى أن المادة 197 من قانون العقوبات الدنماركي تُجرم تسوّل من تجاهل سابقا تحذيرات الشرطة، مع فرض عقوبة تقضي بالسجن مدة أقصاها 6 أشهر.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*