ساكنة اكادير تشتكي من شدة هذه الروائح المسائية فهل من حلول؟


 تشتكي ساكنة اكادير الفترة الاخيرة من شدة بعض الروائح الكريهة التي اصبحت تغزو كل مساء عدة احياء معروفة وحيوية متواجدة بمدخل المدينة.

وحسب العديد من شكايات الساكنة المتضررة فإن الأمر اصبح لا يطاق بعد توالي هذه الظاهرة خصوصا بالنسبة لحي الداخلة والهدى وتيليلا والحي المحمدي وصولا لحي تيكيوين،حيث اكدت ذات المصادر استحالة فتح نوافذ المنازل خلال هذه الفترة المسائية التي تستمر احيانا الى غاية ساعات الصباح الاولى .

هذا وقد طالبت ساكنة هذه الأحياء المذكورة بضرورة اتخاذ المتعين بعد ان اتضح ان مصدر هذه الروائح قادم من مطرح النفايات المتواجد على مقربة من المدينة والذي تسبب ايضا في الحاق الضرر بساكنة بعض المناطق الجبلية المحادية ابرزها منطقة املوا وتابطكوكت.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE