رجال الحموشي و الفتيت يعدون تقريرا أسودا عن الشقق المفروشة بكيليز…


أفادت مصادر خاصة لصحيفة 24 ، أن لجنة أمنية تكونت عقب الحادث الأليم الذي شهده مقهى لاكريم بمراكش قبل أيام ، بغية دراسة أسباب استفحال اسنتشار الشقق المفروشة داخل منطقة كيليز.

و حسب نفس المصادر فإن اللجنة كانت مكونة من رئيس المنطقة الأولى للأمن الوطني بمراكش سمير بنشويخي ، رفقة عناصر من الإدارة العامة لمراقبة التراب الوطني ، و رجال السلطة المحلية ، حيث خلصت أبحاتهم على أن منطقة كيليز تعرف نموا غريبا في استغلال الشقق المفروشة في مجال الدعارة على وجه الخصوص ، حيث يعمد أصحابها لكراءها عن طريق وسطاء و الذين غالبا ما يكونون إما حراس سيارات أو وكلاء متجولين.

كما أكدت نفس الدراسة أن نشاط كراء الشقق المفروشة لايخضع لأي مراقبة أمنية و لا ضريبية على غرار الفنادق المصنفة و الغير مصنفة ، و كذلك دور الضيافة ، الشيء الذي  يدر  على أصحاب هذه الشقق ثروات كبيرة بطرق غير شرعية و مشبوهة الشيء الذي وجب معه اتخاد الإجراءات اللازمة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE