اعتقال “ولد شرايبة” الذي يهدد المواطنين بسيف بالبرنوصي


على اثر الشكايات التي كانت تحال على المصالح الامنية بمنطقة البرنوصي حول شخص ملقب بولد شرابية، الذي كان يزرع رعب والخوف في صفوف المواطنين و المارة، ويتحوز بسلاح أبيض عبارة عن سيف، قامت مصالح أمن البرنوضي باعتقال المشتبه فيه وتقديمه أمام أنظار الوكيل العام ،صباح يوم الثلاثاء، من أجل جناية تتعلق بالضرب والجرح بواسطة سلاح الأبيض.

وتعود تفاصيل هذه القضية لما توصلت المصالح الأمنية بمنطقة البرنوصي بشكايات، توضح تعرض  العديد من الضحايا إلى السرقة والضرب والجرح بواسطة سيف، وتقديم مواصفات عن الموقوف، مما جعل التنسيق بين جميع فعاليات الأمنية بالمنطقة سيدي البرنوصي وتوصلها بمكان وجوده.

وبعد تربص تم الاهتداء إلى مكان تواجد الجاني بالحي الصناعي، وإيقافه وإحالته على مصلحة الشرطة القضائية،إذ سبق لهذه المصلحة أن قامت بتقديم خليلته وشريكه إلى القضاء بالاضافة أن له سوابق عدلية وله أكثر من 15 ضحية اعتقال.

هدا الأخير خلق ارتياحا لدى المجتمع المدني وساكنة البرنوصي على الخصوص،و تم تقديمه مصلحة الشرطة تحت تدابير الحراسة النظرية وحجز سيف من الحجم الكبير، وعند استماع للمعني بالامر واعترافه بالمنسوب اليه تمت احالته على جنايات الدار البيضاء، من اجل المنسوب اليه، في انتظار مثوله أمام قاضي التحقيق بالمحكمة الاستئناف للاستكمال البحث والتحقيق حول جرائم السرقات مقرونة بالضرب والجرح.

صحيفة24:حسن متعبد 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE