بالصور ..حي المسيرة واقع حضري بصورة قروية تؤرق ساكنة المنطقة


 

1 لسنا في عالم قروي أو منطقة خارجة عن المدار الحضري،انما نتكلم عن حي في قلب مدينة الدار البيضاء،وبالتحديد في حي المسيرة التابع لعمالة حي مولاي رشيد التي تحمل اسم امير البلاد.

وسط الحي توجد بقعة أرضية خالية لم يتم استغلالها للبناء تعد مربط للحمير والعربات المجرورة،تحولت الى مزبلة تزكم راحيتها الكريهة كل ساكنة المنطقة المجاورة دون تدخل الجهات المسؤولة لايجاد حل مناسب للحد من نزيف النفايات على بقعة الارضية.

يتنشر بالمكان قطيع من الماعز، يستفيذ من الازبال التي يرميها سكان الحي وكأن في زريبة المواشي،الى بالاضافة الى الوحل يقطع الطريق على الساكنة.

في الجهة المقابلة للبقعة توجد “جوطية”المسيرة،وهي طريق عمومية  يستغلها جماعة من البائعين المتجولين معظهم من ليسوا أبناء المنطقة،يبيعون اشياء تبدو تافهة ربما يجدها الانسان ملقاة في الشارع ولا يلتقطها،زائر الجوطية إن لم يتخذ الحظر اثناء التجوال قد يتعرض الى السرقة،لكون المكان يعج باللصوص المتربصين بفي الزبناء، على اعتبار ان ابناء المنطقة أغلبهم ينقطون عن الدراسة في سن مبكرة لضيق ذات يد الاباء والاولياء.

اشرفت 2016 على الانتهاء وبعض المناطق مازالت تعاني من التهميش والفقر المذقع،على الرغم من أنها لا تنتمي الى أماكن نائية بالمغرب العميق بسبب غياب ربط المسئولية بالمحاسبة،ولسان حال المواطنين يقول الى متى هذا الاقصاء؟

2

3

4


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE