توقف جميع الصحف الورقية الموريتانية عن الصدور 


 

التحقت صحيفتا (الشعب) و(أرويزون) الرسميتان، الخميس 28 دجنبر الجاري، بالصحف الموريتانية المتوقفة عن الصدور بسبب استمرار أزمة الورق التي تعرفها المطبعة الوطنية، وبذلك تكون جميع الصحف الورقية في البلاد قد توقفت بشكل كامل عن الصدور.

وتعيش المطبعة الوطنية الموريتانية، منذ عدة أيام، أزمة في ورق السحب، تسببت في توقف جميع الصحف المستقلة عن الصدور، منذ أزيد من أسبوعين، قبل أن تتوقف أيضا الصحف الحكومية.

وكانت المطبعة قد اعتذرت للقائمين على الصحف الورقية عن طبع صحفهم، بسبب عجزها عن توفير ورق السحب، جراء “ضائقة مالية” تعيشها، والتي أدت أيضا إلى التأخر في دفع رواتب عمالها طيلة الأشهر الماضية.

وتحصل المطبعة سنويا على عشرات الملايين من صندوق الدعم المخصص للصحافة المستقلة في موريتانيا، حيث يتراوح ما تتوصل به، بحسب مصادر إعلامية، ما بين 40 و60 مليون أوقية سنويا (ما بين 114 ألف و170 ألف دولار).

ويصل عدد الصحف التي تصدر بموريتانيا إلى 25 صحيفة، ما بين رسمية ومستقلة، منها سبع يوميات.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE