وفاة شخص بالمستشفى الإقليمي بتمارة كان رهن تدابير الحراسة النظرية…


علم لدى ولاية أمن الرباط أن شخصا كان تحت تدبير الحراسة النظرية توفي، صباح الأربعاء 03 يناير، بالمستشفى الإقليمي بمدينة تمارة.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح الأمن الوطني بمدينة تمارة كانت قد أوقفت المعني بالأمر مساء الثلاثاء، للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالتخدير وتخريب ممتلكات خاصة وحيازة سكين بدون سند مشروع، فضلا عن كونه موضوع بحث من أجل إكراه بدني، وهو ما استدعى الاحتفاظ به تحت تدبير الحراسة النظرية بأمر من النيابة العامة المختصة.

وأضاف المصدر، أنه تم نقل المعني بالأمر إلى المستشفى في مناسبتين للتحقق من وضعه الصحي بعدما ظهرت عليه أعراض مرضية، الأولى في حدود الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل، والثانية عند الساعة السابعة و35 دقيقة من صباح اليوم، حيث تم الاحتفاظ به بالمؤسسة الاستشفائية قبل أن توافيه المنية.

وأشار البلاغ إلى أنه تم إيداع جثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي، فيما أمرت النيابة العامة المختصة الشرطة القضائية بإجراء بحث قضائي في النازلة، وذلك لتحديد جميع الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE