مصدر أمني.. يوضح حقيقة الأسلحة المحجوزة بمدينة الخميسات


كشف مصدر أمني عن حقيقة الأسلحة التي حجزتها عناصر الشرطة بمدينة الخميسات في أول أيام السنة الميلادية الجديدة بحوزة مواطن مغربي مقيم ببلجيكا، موضحا بأنها عبارة عن “بندقيات للهواء المضغوط Carabine à air comprimé”، والتي يصطلح عليها عادة ب” الأسلحة الهوائية les fusils à vent”.

ويضيف ذات المصدر، بأن هذا النوع من البنادق لا يستخدم في إطلاق عيارات نارية أو ذخيرة حية، وإنما يطلق كريات معدنية صغيرة، كما أنه يستعمل عادة في بعض أنواع الرياضات التي تطلق فيها “الكريات المعدنية على أهداف ورقية أو معدنية على مسافة تصل إلى عشرة أمتار تقريبا”.

ونفى المصدر الأمني أن تكون هذه البنادق عبارة عن أسلحة نارية بالمفهوم التقني والتصنيف القانوني للأسلحة، وذلك بالنظر إلى كونها لا تتوفر على إبرة الوخز Le Percuteur، ولا تستعمل ذخيرة بها مواد قابلة للانفجار، وإنما تطلق فقط كريات معدنية صغيرة الحجم.

وكانت مصالح الأمن بمدينة الخميسات قد أوقفت، يوم الاثنين الماضي، مواطنا مغربيا مقيما ببلجيكا وبحوزته ثلاث بندقيات من هذا النوع و742 كرة معدنية صغيرة الحجم، قبل أن تتم إحالتها على إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة للتصريح بمطالبها المدنية، على اعتبار أن هذه المواد المحجوزة هي من أصل أجنبي وخاضعة لمبررات الأصل، في حين تم الاستماع إلى الحائز في انتظار عرضه على النيابة العامة المختصة فور انتهاء إجراءات البحث.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE