إصابات مختلفة في صفوف الامن والمواطنين إثر محاولة مصريين اقتحام مركز للشرطة


غليان واحتقان في صفوف المتجمهرين أمام مركز الشرطة، شرق العاصمة المصرية القاهرة،على خلفية وفاة أحد المحتزين بتهمة المخدرات،نتج عنه إصابة تسعة أشخاص ضمنهم عنصران من الشرطة،ثر محاولة المواطنين اقتحام قسم الشرطة صبيحة يوم السبت.

 

وعمد المحتجين الى رشق قوات الامن بالحجارة واشعال النار في سيارات الشرطة،وهو ما دفع القوات المصرية الى الاستبكاك مع المواطنين مستخدمة القنابل المسيلة للدموع بحسب ما ذكرته وكالة النباء الرسمية،مبرزة أن الاشباكات أسفرت عن إصابة عدة أشخاص من بينهم شرطيين،نقلوا على متن سيارة الاسعاف الى المستشفى لتلقي العلاجات الاولية.

 

وأوضح المصدر ذاته، أن الاحتجاجات إثر وفاة محتجز بالقسم “متهم في قضية مخدرات”، دون تفاصيل أكثر عن عدد الموقوفين والمصابين.

غير أن صحيفة أخبار اليوم المملوكة للدولة ذكرت أن تسعة أشخاص بينهم شرطيان أصيبوا جراء الاشتباكات، فيما ذكرت وسائل إعلام محلية عديدة أن عدد الموقوفين 10 أشخاص على الأقل.

وتضاربت الروايات بين وفاة المحتجز نتيجة ألم بمعدته عقب تناوله مادة مخدرة، وتعرضه للضرب حتى الوفاة بمقر الاحتجاز الأمني، وسط بدء التحريات الأمنية حول سبب الوفاة، وفق وسائل إعلام محلية.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE