عائلة تختطف شابا وتزوجه قصرا لابنتها تحت تهديد السلاح


أفادت وسائل إعلام، اليوم السبت الجاري، أنه تم عقد قران فى الهند، أجبر فيه شاب على الزواج بفتاة تحت تهديد السلاح بعدما تعرض للاختطاف، حسبما ذكرت وسائل إعلام عربية.

وكان الشاب ينتحب متسولاً مختطفيه أن يطلقوا سراحه، لكنهم لم يعيروه اهتمامًا وواصلوا إجراءات الزفاف.

وذكرت صحيفة “ميرور” البريطانية أن الحادث وقع فى ولاية بيهار الفقيرة شرقى الهند، حيث ينتشر موروث تقليدى تقوم فيه عائلات باختطاف رجال لتزوجيهم لبناتهم.

وبينما كان الشاب يبكى فى الفيديو، كان الخاطفون يرددون، “نحن نحتفل فقط بمراسم الزواج، ولماذا أنت قلق؟”.

والشباب البالغ من العمر (29 عامًا) يدعى فيندور كومار وهو مهندس من ولاية جهارخاند المجاورة.

وفى محاولة لتبرير فعل الخطف والإكراه، قال والدا الفتاة إنهما يأسا من محاولة العثور على زوج لها بسبب قلة الرجال فى المنطقة التى يسكنون فيها، فيما سارع كومار إلى الاتصال بوسائل الإعلام الهندية لسرد قصته.

وقال إنه تعرض لكمين أثناء حضوره إحدى المناسبات الاجتماعية، حيث اختطفه 3 رجال مسلحين، وقال إن أحدهم أشهر السلاح فى وجهه وطلب منه الزواج من ابنته، ورغم أنه سارع إلى إبلاغ الشرطة بالحدث إلا أنها لم تتحرك ولم تساعده. 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE