خدر زوجته وقدمها هدية لصديقه ليغتصبها


عرفت مصر جريمة أخلاقية بشعة بطلها زوج خدر زوجته وقدمها هدية لصدقية لتحمل منه وتنجب مولودا  مفتخرا بحمل اسم ابن صديقه.

واعترف الزوج في مركز الشرطة أنه معرفته عدم القدرة على الانجاب دفعه ليعرض على صديقه يجتمع بزوجته في حالة تخدير حتى تحمل منه وينسب الحمل الى نفسه.

وتقدمت الزوجة  البالغة من العمر(21 عاما)،بشكاية الى مركز الشرطة فور علمها بتفاصل حيلة التخدير التي انطلت عليها،تتهم فيها زوجها بتخديرها دون علمها وقدمها هدية لصديقه ليغتصبها وينتج عنه حملا،قبل ان تلقي عناصر الشرطة القب على الزوج وصديقه المغتصب.

واعترف الصديق بتفاصيل الواقعة، قائلا: «فوجئت بالزوج يطلب مني ممارسة الرذيلة مع زوجته لأنه فشل في الإنجاب منها، وطرق جميع الأبواب لحل تلك المشكلة ولم ينجح، وأصبح يشعر بالضعف والخزي أمام أسرتيهما، وأنه سيقوم بتخديرها دون علمها على أن أقوم بممارسة الجنس معها حتى تحمل مني دون علمها، وبالفعل حدث ذلك. وبعدها احتفل هو وزوجته بالحمل، ولكن إحساسي بالذنب دفعني للتوجه لأسرة الزوجة وإخبارها بالحقيقة، والتأكيد أن الجنين الذي تحمله هو ابني».

وطالب الصديق بإجراء تحاليل DNA للجنين للتأكد من أنه ابنه، مؤكداً رغبته في الحصول عليه عقب الولادة، فيما أنكر الزوج الواقعة وادعى أن صديقه يروج أكاذيب ضده وضد زوجته.

لكن الزوجة اتهمت زوجها بأنه أعطاها منوماً، واتفق مع صديقه بأن يمارس الرذيلة معها إلى أن حملت منه سفاحا على فراش الزوجية. وقالت الزوجة في بلاغها، إن زوجها قام بدعوة صديقه من أجل تناول العشاء معه في بيت الزوجية الخاص به، وبعد أن وضع المخدر لزوجته في الطعام، قام صديق الزوج بفعلته في وجود الزوج بحسب موقع خبرني الالكتروني .

وسادت حالة من الغضب بين أسرة الزوجة وأهالي القرية لغرابة الواقعة وبشاعتها، وحاولوا الفتك بالزوج لولا تدخل الشرطة، التي فرضت تمركزات أمنية لمراقبة الحالة الأمنية في القرية.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE