سعر اليورو يرتفع مقابل الدرهم في مكاتب الصرافة وأصحابها يرفعون شعار “ديه ولا خليه”


وجد عدد من المواطنين المغاربة الراغبين في السفر إلى الخارج خلال العطلة المدرسية أنفسهم في مأزق حقيقي بعدما تعذر تحويل المبالغ المالية التي بحوزتهم من الدرهم إلى يورو، خاصة وأنهم اصطدموا بأسعار مبالغ فيها جدا تفرضها مكاتب صرف العملات .

وقالت جريدة “أخبارنا” إن عددا من مكاتب الصرافة يرفضون أصلا بيع اليورو مكتفين بشرائه فقط، بينما عمد البعض الآخر إلى إطفاء اللوحات الالكترونية التي تعرض أسعار الصرف المحينة، وحددوا لليورو سعرا يفوق 12 درهما، وعند الاحتجاج بكون الثمن مرتفع يقولون لك “ديه ولا خليه”.

هذا وتساءل المتضررون من الوضع الحالي عن جدية التصريحات التي ظل يرددوها كبار مسؤولي الدولة وعلى رأسهم وزير المالية ووالي بنك المغرب الذين يؤكدون أمام وسائل الإعلام أن تعويم الدرهم لم يؤثر إطلاقا على قيمة العملة الوطنية تجاه اليورو والدولار.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE