إنفجار قنينة غاز بمنزل أسرة مغربية في كالابريا


تعرضت مهاجرة مغربية، 50 سنة، مقيمة بنواحي مدينة ريجّو كالابريا رفقة ابنها، 30 سنة، لإصابات بليغة جراء انفجار قنينة غاز “إل بي جي” بمنزلهما زوال أمس الأحد.

وحسب المعلومات الأولية فإن تسرب غاز القنينة أدى إلى انفجار قوي في منزل الأسرة المغربية ببلدة “بوفالينو” في حدود الثالثة بعد الزوال من نهار أمس، نجا خلاله بأعجوبة الأم المغربية وابنها، بينما تعرض المنزل لأضرار مادية كبيرة بحيث وقع باب المنزل على بعد بضعة أمتار من جراء قوة الإصطدام.

هذا وهرعت مختلف عناصر الإنقاذ إلى منزل الأسرة المغربية التي عملت على نقل المهاجرة المغربية وابنها إلى المستشفى اللذان وصفت حالتهما بغير الخطيرة بالرغم من تعرضهما لحروق مختلفة في جسميهما.

بينما قامت عناصر الإطفاء بالسيطرة على الحريق ووضع سجلات على بيت الأسرة المغربية في انتظار تدخل المصالح التقنية لتقييم حجم الأضرار ومدى صلاحية المبنى للسكن من جديد.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE