أخنوش يجبر مرة أخرى بنكيران على تأجيل الإعلان عن حكومته الجديدة


يبدو أن الحكومة الجديدة يشاء لها أن لاترى النور سنة 2016 ، وولادتها لن تكتمل إلا مع حلول السنة القادمة ، و مايؤكد صحة كلامنا هو الأخبار التي أتت من داخل حزب التجمع الوطني للأحرار و التي تؤكد سفر رئيسه عزيز أخنوش لقضاء عطلة رأس السنة خارج المغرب رفقة أسرته ، الشئ الذي سيؤدي لتوقف عجلة المفاوضات إلى حين عودة وزير الفلاحة للمغرب ، خصوصا و أن بنكيران يصر تمام الإصرار على تواجد التجمعيين بحكومته الجديدة لخبرتهم الكبيرة و كذلك لاستكمال وزرائهم لمشاريعهم  التي بدؤوها مع الحكومة المنتهية ولايتها.

جدير بالذكر أن بنكيران أكد أكثر مامرة أنه ينتظر رد أخنوش بخصوص الانضمام للحكومة الجديدة و تخليه عن فكرة عدم التحالف مع  حزب الاستقلال و هو الشرط الذي وقف حجرة عثر بين رئيس الحكومة و الرجل القوي داخل حزب الحمامة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE